ب منتخب السودان .. أمر يجعلني أشعر بالتفاؤل لمستقبل صقور الجديان | الافضل

Translate

الأربعاء، 2 نوفمبر 2016

منتخب السودان .. أمر يجعلني أشعر بالتفاؤل لمستقبل صقور الجديان

جمهور كرة القدم في السودان منقسم بين قطبين في كرة القدم وهم الهلال والمريخ على مستوى الاندية والذي يجعل الجمهور مهتم أكثر بين صراع القطبين في كرة القدم المحلية عن المنتخب الأول خاصة في ظل عدم الوصول لأنجازات قوية خلال الفترة المقبلة.
عدم وصول المنتخب السوداني لأن يكون قوي بدون شك يؤثر بشكل واضح على الكرة المحلية وهذا أمر يؤكد أن فكرة التنوع في أختيار اللاعبين وليس الاعتماد على ناديين في الأختيار الكبير هو أمر ضروري بالنسبة لصقور الجديان.
بالرغم من عدم التأهل لكأس أمم أفريقيا 2017 وعدم التأهل للمرحلة النهائية في التصفيات المؤهلة لكاس العالم لكن المنتخب السوداني حالياً أكتسب أمر مهم ربما لو أستمر سيصلح أن يكون نواة لمستقب لجيد يُعيد للأذهان قوة السودان الكروية في القرن الماضي.
خلال الفترة الاخيرة ظهر أكثر من عنصر شاب مميز في أندية أخرى خارج الهلال والمريخ مثل أهلي شندي والخرطوم الوطني والهلال الابيض وهذا يؤكد أن الفرق الأقل أسماص وشهرة في السودان لديها ما تقدمه للمنتخب الوطني وللكرة السودانية ولكن تحتاج لوقت ودفعة معنوية وفنية.
فعلى سبيل المثال أهم موهبة في السودان حالياً هو أطهر والي الدين خضر نجم نادي أهلي شندي والذي يُلقب بـ ” بوجبا السودان ” لانه شبيه له في الشكل وطريقة اللعب والقوة الجسمانية والتسدي وتدوير الكرة بجانب مواهب أخرى من فرق ليست في القمة مثل صلاح نمر وأمجد إسماعيل وغيرها من أسماء مميزة نراها حالياً مع المدرب المخضرم محمد مازدا.
منتخبي الناشئين والشباب حالياً يقدموا مستويات مرتفعة وأصبح مشارك في البطولات الأفريقية القارية وقريباً سنراه في البطولات الدولية وهذا يؤكد أن مؤشر الكرة السودانية مرتفع ويحتاج لوقت حتى نرى هذه النتائج التي أثق أنها ستكون إيجابية لأن أساس اللاعبين جيد ويتحسن مع الوقت.
أتمنى أن يكون المستقبل مشرق للكرة السودانية مثلما أتوقع وأرى حسب هذه المواهب التي تظهر في الوقت الراهن وأن تحمل راية صفور الجديان للامام أكثر فأكثر وأن نرى المنتخب السوداني من جديد في المنافسات القارية والذي سيؤدي لعودة الكرة السودانية للتوهج من جديد.

0 التعليقات:

إرسال تعليق